برامج تلفزيونية /كلام رجال

الحلقة 3- الموسم 6

ضيوف الحلقة:

د.عصام سمير- دكتوراة في علم النفس- جامعة هارفرد عودة حبش- مستشار مالي وإداري عيسى نشيوات- مختص في مجال التنمية د. سهيل جوعانة- مستشار في السلوك المؤسسي والذكاء العاطفي

كيف نتقبل التغذية الراجعة

تعتبر التغذية الراجعة مهمة للغاية في حياتنا، وهي تساعدنا في فهم الأمور بطريقة أكبر، وإدراك ما يجري من خلال منظور أوسع. لا يمكننا أن نكتفي بما يحدث وما يُقال وما يجري دون أن نحصل على تغذية راجعة.

التغذية الراجعة تساعدنا في أن ننمو وننضج، والخطوة الأولى لجعل التغذية الراجعة سبب نمو وتطوّر وتغيير في حياتنا هي الانفتاح والقبول. فعلينا أن لا نعتبر التغذية الراجعة أمرًا يمسّنا شخصيًا أو إنه أمر يهدف إلى تفشيلنا وإحباطنا. بل علينا أن نعتبرها فرصة لنرى الأمور من جوانب أخرى جديدة ومن خلال وجهات نظر مختلفة وضمن سياق أوسع من مجرد أنفسنا. فكلما كنا منفتحين ومتقبلين فإننا نسير بخطى أكثر اتساعًا نحو النمو والتطوّر.

فمن خلال التغذية الراجعة نستطيع أن نفهم أنفسنا أكثر، ونعرف أمورًا أكثر عن أنفسنا، وتزداد الأمور المعروفة عن أنفسنا وتقلّ تلك المجهولة، وبالتالي نصل إلى مراحل متقدمة من الوعي الذاتي.  

فلنتقبل التغذية الراجعة كهدية تقدّم لنا ولا ننظر لها كنقد أو عداوة او مساس لكرامتنا او شخصيتنا. ولنفكّر بما نعمل من نحو تلك التغذية الراجعة ولنعبر عن احترامنا لها دون جدال أو دفاع عن النفس. ولنستعمل منها ما يفيد، ولنسأل ولنستفسر لنزيد من الفهم وبالتالي الفائدة وبالطبع ما الذي علينا عمله او عدم عمله حيالها.