مرأة تبني ومرأة تهدم

 

"حكمة المرأة تبني بيتها والحماقة تهدمه بيدها." (الأمثال 14:1)

المرأة، كم لها تأثير من خلال حياتها، ففي كلامها وسلوكها وتصرفاتها يمكن أن تحدث فرقاً في حياة عائلتها وحياة كل فرد منها.  فكم من نساء رفعن أزواجهن  دافعينهم نحو النجاح، وكم من نساء أخريات كنّ من أسباب فشل أزواجهن وانحدارهم في اليأس والفشل." 

فالمرأة بحكمتها تبني بيتها وتدفع أفراد عائلتها نحو النجاح وتحثهم نحو القرارات الصائبة، ولكن ويل لذلك البيت الذي تتوج فيه مرأة جاهلة. فتلك تهدم بيتها وتدفع أفراد أسرتها نحو الفشل. 

فمن أين تأتي حكمة المرأة؟ إنها بسبب علاقتها القوية مع الله والتجائها الدائم له. فمن هناك تأتيها الحكمة في جمع أفراد أسرتها معاً ودفعهم نحو ما يرضي الله وحمايتهم من الأذى والضرر وكذلك حل النزاعات بينهم وجعل المحبة شعارهم الدائم والسلام رفيقهم الذي لا يتركهم.

فطوبى لك عزيزتي المرأة إن كانت حكمتك التي لك من فوق تبني بيتك وتجعل أسرتك مصدر فخر لك.