وَلِكَثْرَةِ الإِثْمِ تَبْرُدُ مَحَبَّةُ الْكَثِيرِينَ. متى 24: 12 
يسمح الله بالألم في حياتنا ليغيرنا ويعلّمنا.:

خواطر

 
لا تنصّب نفسك قاضياً يحكم على الآخرين، بل كن لهم من الغافرين. 
 
لا تحمل الهمّ، لأن الله بك مهتم. 
ميلاد الرب يسوع رسالة فرح من السماء إلى الأرض. 
بميلاد الرب يسوع جاء النور إلى العالم، فلنمجّد ونعلن هذا النور للآخرين. 
ما دمنا نعيش في عالم ناقص فإن علاقاتنا مع الآخرين ستعاني من مظاهر هذا النقص. 
لا تستسلم لمشاكل الحياة بل سّلم مشاكلك لرب الحياة. 
لا تتردّد في تقديم يد المساعدة، فهناك من هو بانتظارها بشوق 
اسلك باستقامة مهما سلك مَن حولك باعوجاج. 
انتظر الرب ففي وقته يسرع به. 

تأمل من كلمة الله

«أُعَلِّمُكَ وَأُرْشِدُكَ الطَّرِيقَ الَّتِي تَسْلُكُهَا. أَنْصَحُكَ. عَيْنِي عَلَيْكَ. لاَ تَكُونُوا كَفَرَسٍ أَوْ بَغْل بِلاَ فَهْمٍ. بِلِجَامٍ وَزِمَامٍ زِينَتِهِ يُكَمُّ لِئَلاَّ يَدْنُوَ إِلَيْكَ».كَثِيرَةٌ هِيَ نَكَبَاتُ الشِّرِّيرِ، أَمَّا الْمُتَوَكِّلُ عَلَى الرَّبِّ فَالرَّحْمَةُ تُحِيطُ بِهِ. افْرَحُوا بِالرَّبِّ وَابْتَهِجُوا يَا أَيُّهَا الصِّدِّيقُونَ، وَاهْتِفُوا يَا جَمِيعَ الْمُسْتَقِيمِي الْقُلُوبِ. مزمور 32: 8 - 11

احذر مما يفسد مستقبلك، احذر مما يقودك إلى الظلال، احذر مما يجلب لك الضرر، ويسيء لك. اجعل حياتك مقادة نحو الطريق الصحيح ومن قبل الشخص الصحيح واسعَ لتكون الشخص الصحيح.

دع الله يقودك ويرشدك، واجعل حياتك موجّهة ومنضبطة بكلمته ووصاياه. سر في الطريق موجهًا عيونك نحوه. توكل على الرب وافرح وابتهج به. وكن حذرًا من أن تنجرف وتسير كخيل بلا لجام وبالتالي تقود نفسك للظلال. بل اجعل نفسك منضبطة بوصايا الله وتعاليمه وبرؤيته ومشيئته. وكن مستقيم القلب وابتهج مع المستقيمين.